[esi views ttl="0"]
أخبار السعودية

ما سر اللوم الأخضر في احتفال السعودية باليوم الوطني؟.. معلومة مهمة قد لا تعرفها

تكتسي المملكة العربية السعودية برا وبحرا وجوا وبناياتها باللون الأخضر تعبيرا عن البهجة وما يحمله اللون الأخضر من دلالات تدل على الشعور بالراحة النفسية بمناسبة اليوم الوطني.

سر اللون الأخضر

اللون الأخضر ارتبط بالمملكة العربية السعودية منذ الدولة السعودية الأولى والتي كانت تسمى في الفترة بين عامي 1750 و1818، بـ"إمارة الدرعية"، حينما كان علم المملكة يزدان باللون الأخضر يتوسطه هلال أبيض.

هذا ولم يغب اللون الأخضر عن علم المملكة الذي تغير كثيرا لأسباب عدة، أولها روحانية وثانيها يعود لرؤية مستقبلية لدى الملك المؤسس للسعودية.

أما الأسباب الروحانية فمرتبطة بكون اللون الأخضر هو لون ثياب أهل الجنة، وفقًا لبعض التفسيرات التي صاحبت جزءًا من آية قرآنية، لقوله تعالى في سورة الإنسان: "عَالِيَهُمْ ثِيَابُ سُنْدُسٍ خُضْرٌ وَإِسْتَبْرَقٌ".

وقد ظل اللون الأخضر مصاحبًا لعلم المملكة بمراحله المختلفة رغم التغييرات التي لحقت بالعلم، مرورًا بتبديل الهلال بكلمة (لا إله إلا الله) على علم أخضر كامل وكتابة الشهادة بالخط الأبيض مع وجود مساحة بيضاء على يسار العلم، وإضافة سيف مسلول ورسم الشهادة والسيف باللون الأبيض على العلم الأخضر، إلى صدور أمر ملكي في عام 1993، نص في مادته الثالثة على أن يكون علم الدولة السعودية كالآتي: لونه أخضر. عرضه يساوي ثلثي طوله. تتوسطه كلمة "لا إله إلا الله محمد رسول الله" تحتها سيف مسلول ولا ينكس العلم أبدا (نظرا لوجود الشهادتين فيه).

اقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى