[esi views ttl="0"]
أخبار اليمن

نجل علي سالم البيض يخرج عن صمته ويهاجم السعودية ويدعو الانتقالي إلى التمرد على كل الاتفاقات وفرض هذا الأمر

خرج هاني البيض، نجل علي سالم البيض، عن صمته، وهاجم "ضمنا" المملكة العربية السعودية. متهما إياها بفرض معادلة سياسية على حساب القضية الجنوبية، على حد زعمه.

وكتب هاني البيض، عبر حسابه على موقع تويتر: فُرضت على أبناء الجنوب عملية سياسية غير واقعية او عادلة على أثر مشاورات الرياض وإعادة هيكلة الشرعية، وقبل بها الانتقالي مجبرًا لا بطلا، ومن جيز الذين حظروا اللمة.

وأضاف نجل البيض: التفت حولها (العملية) قوى سياسية بدافع التغيير وللخروج من مازق الحرب والأزمة السياسية المتراكمة وللذهاب لمرحلة توافقية متقدمة من التعاون والعمل المشترك الذي فرضته ثمان سنوات من الحرب بأزماتها السياسية الداخلية واخفاقاتها وخيباتها المتتالية.

وتابع: تشكل مجلس قيادة رئاسي، وأبدت الأطراف مرونة غير مسبوقة وتفاءل الناس خيرا، والطبيعي أن يستفيد كل طرف من هذه العملية السياسية وفق استحقاقاته المشروعة، ويحدث التغيير المؤمل على اصعدة مختلفة تجعل الناس يتمسكون بها، قبل الأطراف السياسية والفرقاء.

ومضى قائلا: للاسف أنتجت هذه العملية الجديدة وضع هش في المناطق المحررة والجنوب تحديدًا، وواقع لا يشجع على الاستمرار فيها من الناحية السياسية والعسكرية بالنسبة للجنوبيين ومناحي الحياة الأخرى فحدث ولاحرج، فمعاناة الناس تضاعفت ومتاعبهم لاحدود لها، والاصوات بُحت دون جدوى او أمل منظور.

وقال: لذلك أصبح على المجلس الانتقالي ان يضع حدا لها، اما بإعادة صياغة قواعد هذا الائتلاف وتحديد اطرافه وفق الواقع والمعادلة السياسية الصحيحة ومقتضيات مشروعه، او الخروج من هذه العملية السياسية بشرف، ويستطيع ابناء الجنوب ان يكونوا في حل من اي التزامات واتفاقات لا تمثل اراداتهم الحقيقية.

ومضى قائلا: لايكفي ان تكون قوة سياسية حاضرة في أروقة السياسة إقليميًا ومحليًا وحتى دوليًا، وخاسرة على الارض.

وختم تغريداته بالقول: الخلاصة أن هناك معادلة أصبحت واضحة ولكنها غير منطقية او مقنعة وغير ملزمة للجنوبيين، يراد فرضها باي طريقة من خلال هذه العملية السياسية واتفاقات الرياض وغيرها من المسارات والمشاورات.

وأوضح أن المعادلة تكمن في:

المحافظة على وجود ما يسمى شرعية يمنية على حساب الجنوب وقضيته ومشروعة الوطني وتضحيات أبنائه.

اقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى