[esi views ttl="0"]
أخبار اليمن

7 أجزاء في الدجاجة قد تصيبك بمرض السرطان المميت.. إياك أن تأكلها

أشارت بوابة «هيلث لاين» الطبية، إلى أهم فوائد تناول لحم الدجاج ، كما حذرت من تناول بعضا من أجزائها .

ومن بين هذه الفوائد:

يحتوي الدجاج على البروتينات ، يساعد لحم الدجاج على مد الجسم بالدهون والكربوهيدرات والكالسيوم ، والدجاج من الأطعمة التي تساهم في إمداد الجسم بالفوسفور والحديد والكاروتين.

إلى جانب ذلك، يحتوي على فيتامين أ وفيتامين ب وفيتامين ج وفيتامين هـ وغيرها من العناصر الغذائية ، وتقوية جهاز المناعة ، ويعمل على تحسين اللياقة البدنية ، و تنشيط الأوعية الدموية ويمنع تجلط الدم.

وبينت البوابة " هيلث لاين" أنه يجب تجنب تناول أجزاء قليلة من الدجاج، فليست كل أجزاء الدجاج صالحة للأكل، لأنها قد تسبب السرطان. وتتمثل الأجزاء المحظورة في الدجاج في العناصر التالية:

 

  • رئة الدجاج:

إذ تحتوي على الكثير من الطفيليات والبكتيريا، التي لا يمكن القضاء عليها حتى عن طريق المعالجة الحرارية، نظرا لمقاومتها لدرجات الحرارة المرتفعة.

 

  • رقبة الدجاج:

حيث تحتوي على عقد ليمفاوية تحتوي على سموم وبكتيريا، والاستهلاك المتكرر لرقبة الدجاج قد يزيد من خطر الإصابة بالسرطان.

 

  • رأس الدجاجة:

كما يمكن أن تتراكم بعض المواد الخطرة على صحة الإنسان في رأس الدجاجة.

 

  • أمعاء الدجاج:

هذا وتوجد في أمعاء الدجاج أنواع مختلفة من البكتيريا وبقايا الطعام، والتي لا يمكن إزالتها دائمًا بشكل كامل ويؤدي الاستهلاك المفرط لها إلى زيادة نسبة الدهون في الدم.

 

  • جلد الدجاج:

لا يوجد شيء عمليًا مفيد في جلد الدجاج، فهو غني بالدهون، وهناك أيضًا العديد من الطفيليات والبكتيريا على سطحه.

 

  • أرجل الدجاج:

إن الإفراط في تناول أرجل الدجاج قد يؤدي إلى زيادة الوزن. إضافة إلى ذلك، تبقى العديد من الهرمونات في أقدام الدجاج، والتي إذا تم تناولها يمكن أن تضر بالصحة.

 

  • مؤخرة الدجاج:

ويعتبر الجزء الأخطر والذي يجب تجنبه في الدجاج، لأنه يحتوي على كمية هائلة من البكتيريا والسموم التي تؤثر سلبًا على دخولها إلى جسم الإنسان.

المصدر
مساحة نت ـ متابعة خاصة

اقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى