[esi views ttl="0"]
منوعات

متزوج فلسطينية وأصله من باكستان.. حمزة يوسف أول مسلم يؤدي اليمين رئيساً لحكومة اسكتلندا (سيرته)

قام "حمزة يوسف" بتأدية اليمين الدستورية كرئيس لحكومة اسكتلندا، بعد فوزه في الانتخابات، لخلافة نيكولا ستورجن.

وفي التفاصيل، حلف "حمزة يوسف" اليمين أمام اللورد كولين ساذرلاند، رئيس أعلى المحاكم الاسكتلندية، ليبدأ رحلة اختيار الوزراء في الحكومة الجديدة.

وبات "يوسف" البالغ من العمر 37 عاماً، أول رئيس مسلم لحكومة في غرب أوروبا، بخلاف أنه أصغر زعيم للحزب الوطني الاسكتلندي.

ويعد حمزة يوسف، باكستاني الأصل، ومتزوج من فلسطينية الأصل يقيم والدها في غزة مع شقيقها.

كما تعهد رئيس الحكومة الجديد، بـ "خدمة الملك تشارلز بأمانة" رغم تأييده المعلن لإلغاء الملكية لصالح انتخاب رئيس لدولة اسكتلندا.

 

ـ من هو حمزة يوسف:

وبالنسبة إلى والد يوسف فباكستاني الأصل وهاجر إلى اسكتلندا مع عائلته في الستينيات، بينما وُلدت والدته لعائلة من جنوب آسيا في كينيا، وكثيراً ما تحدث يوسف عن الإساءات العنصرية التي تعرض لها.

وقد اضطر يوسف للاتصال بالشرطة بعد تلقيه تهديدات، حسبما زُعم، في بداية التنافس على زعامة الحزب، وتم اعتقال رجل يبلغ من العمر 25 عامًا وامرأة تبلغ من العمر 35 عامًا، وتم توجيه اتهامات إليهما.

كما تلقى يوسف تعليمه في مدرسة "هاتشنسونس غرامر" الخاصة في غلاسكو، حيث كان أصغر بعامين من زعيم حزب العمال الاسكتلندي أنس سروار.

وعقب دراسة السياسة في جامعة غلاسكو، عمل لفترة وجيزة في مركز اتصالات قبل أن يصبح مساعدًا برلمانيًا لـعضو البرلمان الاسكتلندي بشير أحمد، وبعد ذلك مساعدًا لأليكس ساموند.

اُنتخب يوسف ضمن قائمة الحزب الوطني الاسكتلندي لمنطقة غلاسكو في عام 2011، ثم عينه ساموند في منصب وزير أوروبا والتنمية الدولية بعد عام واحد فقط.

ثم أصبح وزيرا للنقل في عام 2016 بعد فوزه بمقعد دائرة غلاسكو بولوك من حزب العمال، مما جعله أول مرشح من الأقليات العرقية يفوز بمقعد في البرلمان الاسكتلندي.

المصدر: وكالات

المصدر
مساحة نت ـ وكالات

اقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى